المهرة “منحة” ملك سمو الشيخ محمد بن خليفة آل ثاني تفوز بلقب كريتريوم من الفئة الثانية للخيل العربية الأصيلة

Image by: Robert Polin
جيه دي جي 

أحرزت المهرة الشقراء “منحة” (نوريسك الموري × مرجوة) ملك وإنتاج سمو الشيخ محمد بن خليفة آل ثاني فوزها الثاني على مستوى سباقات الفئات بحصدها لقب كريتريوم من الفئة الثانية للخيل العربية الأصيلة الإناث عمر 4 سنوات فما فوق لمسافة 1900م بعدما اعتلت قمة السباق الذي أقيم بمشاركة 12 جواداً على مضمار لاتيست بفرنسا الاثنين 29 يونيو 2020، وكانت آخر مشاركة لها قبل ذلك على مضمار بوردو بفرنسا في الثالث والعشرين من مايو هذا العام وجاءت يومها في المركز الرابع في جائزة نفتا / دورمان من الفئة الثانية، والتي فاز بها “أمير دو سولي” ملك سمو الشيخ محمد بن خليفة آل ثاني أيضاً.

ومع نفس المدرب المدرب فرانسوا رو ونفس الخيال فلانتو سوغي عادت “منحة” للمشاركات على مضمار لاتيست، ومع الانطلاقة ظلت تتنقل بين المركزين الثاني والثالث بجوار الحاجز طوال المراحل الأولى من السباق، وكانت بجوارها من الخارج الفرس “جنرال ليدي” (جنرال)، بينما كانت الفرس “بلقيس” (مهاب) من شغلت المقدمة، واندفعت “منحة” لتلاحقها، ولكنها بعد ذلك وجدت نفسها وحيدة في المسار المستقيم حيث بدأ التعب يظهر على “بلقيس”، لتنفرد “منحة” بالمقدمة وتواصل الاندفاع وتحقق الفوز بفارق طولين ونصف، وجاءت في المركز الثاني المهرة الزرقاء “أم تاج” (المأمون مونلو × ديالا) ملك وإنتاج الشقب ريسنغ وبإشراف المدرب توما فورسي وبقيادة الخيال جيروم كابر، وخلفها بطولين إضافيين جاءت في المركز الثالث المهرة الحمراء “الماجدة” (تي إم فريد تكساس × أجدابيا) وهي أيضاً ملك وإنتاج الشقب ريسنغ وبإشراف المدرب توما فورسي وبقيادة الخيال جوليان أوجيه.

وأعرب المدرب فرانسوا رو عن سعادته بأداء “منحة” الذي أحرزت به الفوز، وقال عنها: “تطور أداؤها خلال شهور الشتاء، وهي مهرة متمرسة للغاية، ونتطلع باهتمام لمشاهدتها وهي تنافس في أشواط الفئة الأولى المخصصة للمهرات، أما بالنسبة لليوم فقد حققت الفوز بأداء جيد، ووصلت للمقدمة بسهولة، وهذا هو الأداء الذي كنت أرغب في مشاهدته منها، وتحقق لي ذلك.”

ومن الجدير بالذكر أن “منحة” ابنة الفرس “مرجوة” (ابنة “تيجاني”)، وبالتالي فهي أخت البطل “عاصي” الذي كان أول جواد من إنتاج قطري يفوز بسيف سمو الأمير.