المهر “أمير دو سولي” بطل جديد قادم من الشحانية

Image by: Robert Polin
جيه دي جي 

فاز المهر الأزرق “أمير دو سولي” ملك سمو الشيخ محمد بن خليفة آل ثاني بجائزة نفتا دورمان من الفئة الثانية للخيل العربية الأصيلة عمر 4 سنوات لمسافة 1900م والتي أقيم شوطها على مضمار بوردو بفرنسا السبت 23 مايو 2020، محققاً بذلك فوزه الرابع على التوالي، ومؤكداً أنه مشروع بطل قادم على غرار كبار الأبطال الذين قدمتهم الشحانية، خاصة وأن انتصاراته الأربع المتتالية كانت جميعها بأشواط للفئات، وكانت مشاركته السابقة أو بالأحرى فوزه السابق في جائزة قطر للخيل العربية الأصيلة الذكور من الفئة الأولى على مضمار سان كلو في شهر أكتوبر من العام الماضي، وتم اختياره المهر العربي الأصيل المتصدر عمر 3 سنوات في عام 2019، مما يجعله ربما أفضل مهر شهدته فرنسا منذ سنوات.

أما الفوز بجائزة نفتا دورمان، فتحقق بإشراف المدرب توما فورسي وبقيادة الخيال جوليان أوجيه، الذي اندفع به منذ الوهلة الأولى بعد الانطلاقة ليحتل المقدمة حتى نهاية الشوط الذي شارك به 6 جياد، محرزاً الفوز بفارق 4 أطوال ونصف، بينما جاءت في مركز الوصيف المهرة الحمراء “أرتيميس” (أزادي × أوسيرويه) ملك سمو الشيخ محمد بن خليفة آل ثاني أيضاً وبإشراف المدربة إليزابيث برنار وبقيادة الخيال أوليفييه بلييه.

وبهذا الأداء القوي والهيمنة التامة على مجريات الشوط على الرغم من قوة المنافسين، أرسل “أمير دو سولي” رسالة قوية وإيجابية بشأن ما سيقدمه في مشاركاته في عام 2020، لا سيما وأنه سيواجه جياداً أكبر عمراً منه، وذلك كما أشار المدرب الفائز توما فورسي، الذي وصفه بأنه “مهر شديد التميز، وكان مستعداً لمشاركة اليوم، وعليه هذا العام أن يواجه جياداً أكبر عمراً منه، ولدى مالكه منافسون على أعلى مستوى من هذه الفئة العمرية مثل إبراز”.

ومن الجدير بالذكر أن “أمير دو سولي” ابن الأب البطل “عامر”، وبدأ مسيرته في عالم السباقات بشعار منتجيه، ليزا وبيير ديموناز، ثم تحول إلى شعار سمو الشيخ محمد بن خليفة آل ثاني، عقب مشاركته الأولى والتي جاء فيها ثانياً، وعلى الفور بدأ في حصد ألقب أشواط الفئات، وكان أول انتصاراته بها جائزة تيجاني من الفئة الثالثة، وهو ابن الفرس “بلادور”، ابنة الفحل “دورمان”، وهي أخت شقيقة للفرس”دورما دو بروجير” التي أحرزت 7 انتصارات في مسيرتها كان من بينها لقب جميرة إنترناشونال ستيكس من الفئة الثانية ولقب أرابيان إنترناشونال ستيكس من الفئة الثانية.