بغداد” ملك محمد بن حمد العطية يحرز فوزه الثاني على التوالي في رويال أسكوت ويحصد لقب ديوك أوف إدنبره ستيكس

جيه دي جي

أحرز المهر “بغداد” ملك محمد بن حمد بن خليفة العطية لقب ديوك أوف إدنبره ستيكس بعد فوزه بالشوط المخصص للخيل المهجنة الأصيلة عمر 3 سنوات فما فوق، الدرجة 2، لمسافة 2400 متر، وذلك ضمن سباق رويال أسكوت، الجمعة 21 يونيو الجاري، وقدم المهر الأحمر ذو الأربع سنوات أداءً قوياً اتسم بالشجاعة والإقدام ليحصد الفوز ولقب الشوط الذي جاء حافلاً بالقوة والإثارة خاصةً في لحظاته الأخيرة، فقد تمكن “بغداد” بقيادة الخيال رايان مور من الصمود بقوة وبسالة أمام المنافسة القوية من المهر “بِن فراكي”، ومن ثم التغلب عليه وإحراز المركز الأول بفارق رأس قصير عن “بنِ فراكي” ملك صاحبة السمو الملكي الأمير هيا بنت الحسين، والذي جاء ثانياً بإشراف المدرب جون غوزدن وبقيادة الخيال فرانكي ديتوري، بينما جاء في المركز الثالث وبفارق طول ونصف إضافيين المهر “فجيرة برنس” ملك الشيخ محمد عبيد آل مكتوم، وبإشراف المدرب روجر فاريان وبقيادة الخيال أندريا أتزيني، ولعل الأسماء التي شملتها المراكز الثلاثة الأولى من كبار المدربين والخيالة العالميين تبرز مدى تميز هذا الشوط وقوة المنافسة التي شهدها.

وهذا هو الفوز الثاني على التوالي للمهر “بغداد” في سباق رويال أسكوت، فقد سبق له العام الماضي وفي نفس السباق الفوز بلقب كنغ جورج ستيكس، ولكنه تعرض للإصابة بعد ذلك الفوز وابتعد عن المشاركات لمدة 9 شهور، إلا أنه عاد هذا الموسم أقوى من ذي قبل، وهو ما يؤكده هذا الأداء وهذا الفوز، ومما يدل على تميزه أن فوزه بلقب ديوك أوف إدنبره ستيكس هو فوزه الخامس في مشاركته العاشرة فقط.