“داركانا” تحصد كأس المعمورة لصالح الثمامة ريسنغ

فازت المهرة “دار كانا” ملك الثمامة ريسنج بكأس المعمورة  بعد حصولها على قمة الشوط التاسع والرئيسي على كأس المعمورة للخيل المهجنة الأصيلة، الدرجة 2، لمسافة 1400م، في السباق الذي أقيم اليوم  الخميس 11 أبريل  2019  على مضمار الريان بنادي السباق والفروسية، وتحقق الفوز باللقب بإشراف  المدرب محمد حسين أفروز وبقيادة الخيال راشد علي الصعاق، وحصل على المركز الثاني للشوط المهر “أنيما روك” ملك خليفة بن شعيل الكواري بإشراف المدرب جاسم محمد غزالي جهرمي، وبقيادة الخيال المعتصم البلوشي، وجاء ثالثا الجواد “شبرم” ملك مربط ارميلة بإشراف المدرب إبراهيم سعيد إبراهيم المالكي وبقيادة الخيال أنس السيابي.

وعقب نهاية السباق قام عبد الله راشد الكبيسي رئيس قسم السباقات بالنادي بتتويج الفائزين.

أشواط السباق

وبخلاف الشوط الرئيسي كانت هناك 8 أشواط أخري جاءت نتائجها على النحو التالي

في الشوط الأول المخصص للخيل المهجنة الأصيلة المبتدئة من الإنتاج المحلي لمسافة 1600م، أكدت المهرة “تلال” ملك خليفة بن شعيل الكواري بدايتها المشجعة وتحقق فوزها الأول بحصولها على المركز الأول بإشراف المدرب محمد جاسم غزالي جهرمي، وبقيادة الخيال جي بي غيامبير بعدما جاءت من قبل في مركز الوصيف في شوط مماثل لهذا الشوط الشهر الماضي.

وفي الشوط الثاني للخيل العربية الأصيلة المبتدئة عمر 3 – 6 سنوات لمسافة 1600م، ووفقاً للترشيحات كان المهر “مبلش” ملك الشقب ريسنغ على موعد مع الفوز بالمركز الأول بإشراف المدرب ألبان إيلي ماري دو ميول وبقيادة الخيال فالح بوغنيم.

وفي الشوط الثالث المخصص للخيل العربية الأصيلة من الإنتاج المحلي المبتدئة والفائزة بسباق أو سباقين لمسافة 1400م، حصل المهر “فازان” ملك راشد محمد سلطان المسلم على المركز الأول بإشراف المدرب محمد خالد الأحمد وبقيادة الخيال على خالد المسلم. 

وفي الشوط الرابع للخيل المهجنة الأصيلة، تكافؤ تصنيف 85 وأقل، الدرجة 4، لمسافة 1850م، وبعيدا عن كل الجياد التي كانت مرشحة للفوز بالمركز الأول استطاع المهر “سوبرماتزم” ملك علي يوسف جمعة يعقوب الكواري الفوز بالقمة بإشراف المدرب هادي ناصر راشد الرمزاني وبقيادة الخيال توماس لوكاسك.

وفي الشوط الخامس للخيل المهجنة الأصيلة، تكافؤ تصنيف 70 – 90، الدرجة 3، لمسافة 1200م، حصل على المركز الأول الجواد “راندم ديسجن” ملك مربط الجريان بإشراف المدرب هادي ناصر راشد الرمزاني وكان ذلك الفوز الثاني للمدرب في السباق وبقيادة الخيال توماس لوكاسك.

وفي الشوط السادس للخيل المهجنة الأصيلة، تكافؤ تصنيف 70 – 90، الدرجة 3، لمسافة 2200م، نجح الجواد ” إيفنلند” ملك الشيخ فيصل بن حمد بن جاسم آل ثاني في الفوز بالمركز الأول بإشراف المدرب إبراهيم سعيد إبراهيم المالكي وبقيادة الخيال أنس السيابي.

وفي الشوط السابع للخيل المهجنة الأصيلة من الإنتاج المحلي، تكافؤ تصنيف 70 – 90، لمسافة 1400م، وكما كان متوقعا استطاع المهر “باب الريان” ملك عبد اللطيف حسين زينل العمادي الفوز بالمركز الاول بإشراف المدرب إبراهيم سعيد إبراهيم المالكي الذي أحرز بذلك فوزين في السباق وبقيادة الخيال توماس لوكاسك الذي أحرز بذلك فوزه الثالث في السباق، ورغم أن الجواد الفائز قليل المشاركات وعمره 4 سنوات، إلا ان منحنى أدائه في تصاعد، ولهذا نجح في تحقيق فوزه الثالث في سادس مشاركاته على مضمار الريان.

وفي الشوط الثامن للخيل العربية الأصيلة، شوط مشروط، لمسافة 1600م، ورغم أن المهرة “ضباب” ملك أم قرن قليلة المشاركات إلا أنها استطاع الفوز بالمركز الأول بإشراف المدرب ألبان إيلي ماري دو ميول الذي سجل بذلك فوزه الثاني في السباق وبقيادة الخيال ماتيو بيلتون.