في ثاني أيام مهرجان قطر غودوود “محاذر” يفوز بلقب قطر سسكس ستيكس من الفئة الأولى “تورو سترايك” ملك الشقب ريسنغ يختتم السباق بفوز قوي

تواصلت الخميس 29 يوليو 2020 فعاليات اليوم الثاني لمهرجان قطر غودوود والتي تمتد حتى السبت 1 أغسطس، حيث أقيمت 7 أشواط من بينها شوطان من أشواط الفئات، وكان أبرزهم الشوط الخامس شوط قطر سسكس ستيكس من الفئة الأولى للخيل المهجنة الأصيلة عمر 3 سنوات فما فوق لمسافة 1600م، وفاز به المهر “محاذر” بإشراف المدرب ماركوس تريغونغ والخيال جيم كرولي، كما جاء الشوط السابع والأخير ليكون مسك الختام لثاني أيام المهرجان بالفوز القوي الذي حققه المهر “تورو سترايك” ملك وإنتاج الشقب ريسنغ بإشراف المدرب رتشادر فاهي، الفائز بلقب قطر سسكس ستيكس أيضاً، وبقيادة الخيال أوشين ميرفي، وهو ابن فحل الشقب ريسنغ “تورونادو” مما يعكس مدى نجاح وتميز إنتاج الشقب ريسنغ من الجياد والذي بدأ ضمن خطة مدروسة ومتقنة منذ سنوات وبدأت ثمارها تظهر بالانتصارات المتعددة لخيل الشقب ريسنغ.

Photo credits: Goodwood

“تورو سترايك” بطل شوط تيو فينل

ففي آخر أشواط السباق، شوط تيو فينل هانديكاب للخيل المهجنة الأصيلة عمر 3 سنوات فما فوق لمسافة 1400م، تفوق المهر “تورو سترايك” (تورونادو × سكارلت سترايك) بعدما واجه صعوبات في البداية خلف من شغلوا المقدمة مبكراً، ولكنه انتفض باندفاعة قوية قبل 200م من خط النهاية مظهراً قدرة رائعة على زيادة سرعته لينتزع الصدارة والفوز بفارق 3 أطوال إلا ربع بعدما قضى على آمال منافسيه في المراحل الأخيرة من الشوط، وجاء في المركز الثاني الجواد “ماجيكال ويش” بإشراف المدرب رتشادر هانن وبقيادة الخيال ثور هامر هنسن، وفي المركز الثالث الجواد “ديب إنتريغ” بإشراف المدرب مارك جونستن وبقيادة الخيال كيران شومارك.

وعقب الفوز أشاد الخيال أوشين ميرفي بأداء “تورو سترايك”، قائلاً: “إنه جواد رائع ويعد نموذجاً لخيل السباقات، وأشعر أن قدرته على تحمل مسافة 1400م في هذه المرحلة يعد مكسباً كبيراً، وسوف نرى ما يقرر المدرب رتشارد هانن، ولكن بلا شك سيكون من الرائع مشاهدته وهو يشارك وينافس على أكبر الجوائز والألقاب.”

Photo credits: Goodwood

“محاذر” يتفوق بفوز قوي في شوط قطر سسكس ستيكس

قدم الجواد “محاذر” (شوكيزنغ × رود آي) أداءً رائعاً تمكن به من حصد لقب شوط قطر سسكس ستيكس من الفئة الأولى للخيل المهجنة الأصيلة لمسافة 1600م، والذي يعد أبرز ألقاب مهرجان قطر غودوود، فحتى 400م قبل خط النهاية كان لا يزال أمامه 7 جياد آخرين وكان خياله جيم كرولي يجد الطريق مغلقاً تماماً أمامه، ولكنه بخبرته الكبيرة قام بالتوجه بجواده في مسار جانبي متسع قبل آخر 200م، وكان تجاوب “محاذر” معه رائعاً وقويا للغاية فاندفع بقوة ليتجاوز الجواد “سيركس مكسيموس” (غاليليو × دنتل) الذي كان يشغل المقدمة، ثم واصل الاندفاع في آخر 50م ليحرز الفوز بفارق طول إلا ربع، وجاء “سيركس مكسيموس” في المركز الثاني بإشراف المدرب إيدن أوبراين وبقيادة الخيال رايان مور، بينما جاء في المركز الثالث الجواد “سِسكِن” (فرست دفنس × بيرد فلون) الذي كان من أبرز المرشحين للفوز، وذلك بإشراف المدرب غير ليونز وبقيادة الخيال كولين كين.

Photo credits: Goodwood

ليهدي “محاذر” الفوز الأول في مهرجان قطر غودوود لمدربه ماركوس تريغونغ، بينما كانت تلك المرة الثانية التي يفوز فيها الخيال جيم كرولي باللقب الكبير بعدما سبق له الفوز به في عام 2017 مع الجواد “هير كمز وين”.

وقال المدرب “ماركوس تريغونغ” عقب الفوز: “انتظرت طويلاً لتحقيق هذا الإنجاز، ولكن بأمانه لم تكن لدينا الجياد المؤهلة للفوز به، وكان بالفعل شوطاً تكتيكياً للغاية اليوم، وهو ما توقعناه، وواجه “محاذر” صعوبة في إيجاد فجوة، ولكن جيم كرولي حافظ على هدوئه خاصةً وأنه يدرك أن لديه القدرة على الاندفاع القوي في الوقت المناسب، وكان الأمر أشبه بالكابوس في اللحظات الأخيرة، ولكني كنت على علم بأنه لو تمكن “محاذر” من إيجاد الفجوة فسوف يحقق الفوز بسرعته الهائلة، وهو ما حدث”.

“شاماد” تفوز بأول الأشواط

فازت المهرة “شاماد” بأول أشواط السباق، شوط بريتش ستاليون ستدز، تكافؤ للمهرات لمسافة 2000م، بإشراف المدرب رالف بيكيت وبقيادة الخيال هاري بنتلي، والتي ظلت تسعى منذ بداية الشوط لشغل المقدمة، ثم تجاوزت جميع منافسيها لتحرز الفوز بفارق 3 أطوال إلا ربع عن الوصيفة “والياك” بإشراف المدرب روجر فاريان وبقيادة الخيال ديفيد إيغن، وجاءت في المركز الثالث “دين ستريت دول” بإشراف المدرب ديفيد منزيوير وبقيادة الخيال رايان مور.

“ستيل بول” يحصد لقب ماركل إنشورانس مولكم ستيكس من الفئة الثالثة بأداء رائع

وفي رابع الأشواط حصد المهر “ستيل بُل” لقب ماركل إنشورانس مولكم ستيكس من الفئة الثالثة للخيل المهجنة الأصيلة عمر سنتين لمسافة 1400م، ليهدي مدربه مايكل أوكالهان وخياله كولن كين أول فوز لهما في مهرجان قطر غودود، كما كانت تلك المشاركة الثانية فقط للمهر الأزرق ابن الفحل “كلودوفيل” بعدما خطف الأنظار بقوة في أولى مشاركاته الأسبوع الماضي على مضمار ناس، مما جعله مرشحاً للفوز هذه المرة، وبالفعل قدم أداءً قوياً فعند وصوله لآخر 400م وجد أمامه جداراً من الجياد يصعب اختراقه، فقام باندفاعة سريعة للأمام منتقلاً لمركز أفضل، ليصل للمقدمة قبل 50م من خط النهاية ويحرز الفوز متقدماً بفارق مريح بلغ طول إلا ربع على الوصيف الجواد “بن ماكدوي” بإشراف المدرب كيفن رايان وبقيادة الخيال كيفن ستوت، وجاء في المركز الثالث المهر “إنترناشونال دريم” بإشراف المدرب رتشارد فاهي وبقيادة الخيال بادي ماترز.