وزير الثقافة والرياضة يتوج الفائزين بنادي السباق والفروسية الشحانية يحصد دربي قطر للخيل المهجنة و”شلاع” يهدي الشقب دربي الخيل العربية

في حضور سعادة الشيخ جوعان بن حمد آل ثاني، قام سعادة صلاح بن غانم العلي، وزير الثقافة والرياضة، بتتويج الفائزين في ختام مهرجان دربي قطر الدولي اليوم السبت 21 ديسمبر 2019، والذي أقيم تحت رعاية سعادته بنادي السباق والفروسية على مدار يومين، كما توج سعادة وزير الثقافة والرياضة الفرسان الفائزين في بطولة “السابق” التي أقيمت ضمن فعاليات المهرجان، وتم التتويج في حضور كل من سعادة عيسى بن محمد المهندي رئيس مجلس إدارة نادي السباق والفروسية، وناصر بن شريدة الكعبي الرئيس التنفيذي للنادي، وتسلم كؤوس الدربي الفائزين بالمراكز الأولى في أشواط الدربي من السادس الى التاسع.
وشهد اليوم الأخير من المهرجان منافسات قوية وسط أجواء رائعة على مضمار الريان بنادي السباق والفروسية وحضور جماهيري كبير، وساهمت الفعاليات العديدة التي أقيمت في زيادة الإقبال الجماهيري.

فوز كبير للشحانية
وفي الشوط التاسع دربي قطر من الفئة الثانية للخيل المهجنة الأصيلة عمر 3 سنوات، الدرجة 1، لمسافة 2000م وهو الأكثر إثارة والأعلى من حيث قيمة الجائزة المالية (500 ألف دولار) وفيه نجح الجواد “بدرو كارا” ملك سمو الشيخ محمد بن خليفة آل ثاني في الفوز بالمركز الأول ليحصد اللقب الكبير للسباق لصالح مربط الشحانية محققا فوزا كبير بمعنى الكلمة بإشراف المدرب موريسيو دلشر سانشيز وبقيادة الخيال تونى بيكون، وهذا الجواد قادم من فرنسا، وظهر بمستوى متميز عندما كاد أن يفوز بشوط هام في الولايات المتحدة في شهر سبتمبر الماضي، وجاء ثانيا الجواد “بانكوك” ملك كنغ باور ريسنغ كومبانى ليمتد بإشراف المدرب أندور بولدنغ وبقيادة الخيال سيلفستر دى سوسا رغم أنه كان مرشحا لحصد المركز الأول للشوط خاصة يقدم أداءً متميزاً في بريطانيا، وفاز بشوط من الفئة الثالثة على مضمار سنداون، ثم جاء في مركز الوصيف في شوطين من أشواط الفئات ضمن سباق رويال أسكوت وعلى مضمار يورك هذا العام، وجاء ثالثا الجواد “الغازي” ملك الشيخ فيصل بن حمد بن جاسم آل ثاني بإشراف المدرب إبراهيم سعيد إبراهيم المالكي وبقيادة الخيال أنس السيابي.

 “شلاع” على القمة
الإثارة كانت حاضرة بقوة في الشوط الثامن دربي قطر من الفئة الثانية للخيل العربية الأصيلة عمر 4 سنوات لمسافة 2000م، والذي شهد مشاركة 11 رأسا من الجياد وسط تنافس صعب على المضمار لهذه المسافة، وحاول الجواد “بن جنرال” السيطرة على الشوط ونجح في تصدر المشهد حتى الانعطاف الاخير، وعندها انطلق الجواد “شلاع” ملك الشقب ريسنغ بقوة من وسط الجياد وخطف الصدارة في الأمتار الاخيرة وحافظ على القمة بإشراف المدرب توما فورسى وبقيادة الخيال جوليان أوجيه محققا فوزا مستحقا للشقب ريسنغ، وهذا الجواد فاز بشوط مصنف في فرنسا، ولم يكن سيئاً في شوط من الفئة الأولى في شهر يونيو في آخر مشاركاته قبل السباق اليوم، ولكنه على مضمار الريان كان على موعد مع التتويج بلقب سيجعله في مقدمة الترشيحات على مستوى هذه الفئة في الفترة المقبلة، وجاء ثانيا الجواد “بن جنرال” ملك أم قرن بإشراف المدرب ألبان إيلي ماري دي ميولي والخيال أوليفييه بلييه رغم محاولته خطف الصدارة خاصة وأنه يسير في الطريق الصحيح في الآونة الاخيرة الا أن الاندفاعة الرائعة للجواد “شلاع” حرمته من الفوز بالصدارة، وجاء ثالثا الجواد “مارد” ملك أم قرن وبإشراف المدرب ألبان إيلي ماري دي ميولي (المالك والمدرب فازا بالمركز الثاني ايضا)، وبقيادة الخيال رونن توماس، ورغم ان “مارد” استعاد مستواه وعاد لأفضل حالاته عندما فاز بشوط غينيس للخيل العربية الأصيلة الشهر الماضي، الا انه اكتفي بالمركز الثالث في السباق اليوم.

“جبلة”
وفي الشوط السابع دربي قطر من الفئة الأولى للخيل العربية الأصيلة عمر 3 سنوات لمسافة 1600م وبعد منافسة قوية حقق الجواد “جبلة” ملك أم قرن الفوز بالمركز الأول بجدارة تامة بإشراف المدرب ألبان إيلي ماري دي ميولي وبقيادة الخيال سفيان سعدي ليؤكد “جبلة” بدايته الواعدة عندما فاز بشوط للخيل المبتدئة على هذا المضمار ولهذه المسافة ضم 15 جواداً قبل 16 يوماً، وجاءت ثانية المهرة “ليدي برنسس” ملك خليفة بن شعيل الكواري بإشراف المدرب توما فورسى وبقيادة الخيال جوليان أوجيه، وهذه المهرة كانت مرشحة لحصد الصدارة بعدما فازت بجميع مشاركاتها الثلاث حتى الآن في فرنسا، وكان من بينها فوزين من الفئة الأولى، ولكنها اكتفت بالوصافة امام تفوق “جبلة” في الامتار الاخيرة، وحصل “بطاش دو فوست” ملك عبد الله محمد عبد الله العطية بإشراف المدرب جون فرانسوا برنار وبقيادة الخيال آدرى ديفريس على المركز الثالث.

“بلاك بيرل”
في الشوط السادس على دربي قطر للخيل المهجنة الأصيلة من الإنتاج المحلي عمر 3 سنوات لمسافة 1850م كانت القمة من نصيب الجواد “بلاك بيرل” ملك عبد اللطيف حسين زينل العمادي بعدما تفوق على بقية الجياد في الشوط بإشراف المدرب إبراهيم سعيد إبراهيم المالكي وبقيادة الخيال ادواردو بدروزا، وبرهن “بلاك بيرل” على انه مشروع جواد جيد بعدما فاز من قبل بكل من كأس مسيعيد لمسافة 1200م، وبشوط غينيس لمسافة 1600م، ومع فوزه اليوم فإنه بذلك سيكون من بين اقوى الجياد على مستوى هذه الفئة ولهذا المسافة، وجاء ثانيا الجواد “عفريت” ملك عبد الهادى مانع الشهواني الهاجري بإشراف المدرب ستوفانو ييبدو وبقيادة الخيال لوكا مانيتزى، وحل ثالثا الجواد “الخور سربرايز” ملك عبد اللطيف حسين زينل العمادي بإشراف المدرب إبراهيم سعيد إبراهيم المالكي (المالك والمدرب حصلا على المركز الأول للشوط) وبقيادة الخيال توماس لوكاسك.

وبخلاف الاشواط الأربعة الرئيسية التي تم تتويج الفائزين بها اقيمت 5 اشواط أخرى، وجاءت نتائجها على النحو التالي

“إيه جيه إس صوغان”
وفي الشوط الخامس للخيل العربية الأصيلة من الإنتاج المحلي عمر 3 سنوات، لمسافة 1600م برهن الجواد “إيه جيه إس صوغان” ملك مربط الجريان على تطور مستواه ونجح في الحصول على المركز الأول بإشراف المدرب هادي ناصر راشد الرمزاني وبقيادة الخيال الكسندر رزنيكوف في المشاركة الرابعة لهذا الجواد الذي سبق وجاء ثالثاً في شوط للخيل المبتدئة ضم 15 جواداً على هذا المضمار ولهذه المسافة قبل أسبوعين، وحل ثانيا الجواد “دليلك” خليفة بن شعيل الكواري بعدما كان رابعاً في أولى مشاركاته وكانت في شوط للخيل المبتدئة لمسافة 1400م على المضمار العشبي في شهر مارس، وجاء في مركز متأخر عندما شارك في شوط أفضل بعدها بشهر، ثم ابتعد عن المشاركات بعد ذلك، ولكنه اليوم حقق الوصافة.

“أون ذا فرونت لاين”
الشوط الرابع للخيل المهجنة الأصيلة، تكافؤ تصنيف 75-95، الدرجة 3، لمسافة 1400م، وعلى عكس الترشيحات كان الفوز للجواد “أون ذا فرونت لاين” ملك ناصر عويضة سالم الهاجر بحصد المركز الأول بفارق أنف فقط عن الجواد “فيليكس ليتر” الذي حصل على المركز الثاني، وقدم الجواد الفائز اداء طيبا بإشراف المدرب هادي ناصر راشد الرمزاني وبقيادة الخيال رونن توماس، وبهذا الفوز يواصل “أون ذا فرونت لاين” الانتصارات بعدما سبق له الفوز في شوط على هذا المضمار ولهذه المسافة خلال الشهر الجاري، ورغم انه قدم أداءً مخيباً للآمال في آخر مشاركاته، ولكنه برهن على أنه من النوعية التي تستعيد مستواها بسرعة.

 “صارت أبهى”
وفي الشوط الثالث للخيل المهجنة الأصيلة من الإنتاج المحلي، تكافؤ تصنيف 80 وأقل، لمسافة 1600م كان الفوز بالمركز الأول محسوما لصالح المهرة “صارت أبهى” ملك مربط الجريان التي حققت المركز الأول بفارق كبير جدا عن الفرس “جود” ملك منصور خليل مبارك الشهواني، والتي جاءت في المركز الثاني بفارق 5 اطوال ونصف، وهو فارق كبير يعبر عن طبيعة التنافس في الشوط، وبهذا الفوز ضاعفت “صارت أبهى” رصيدها من الفوز بفوزها في شوط للخيل المبتدئة والفائزة بسباق أو سباقين لمسافة 1200م على المضمار الرملي في بداية الشهر الجاري، وجاءت ثالثة بعد أداءٍ جيد في شوط للتكافؤ على تلك المسافة على المضمار العشبي الأسبوع الماضي، وعادت اليوم للمشاركة لمسافة أطول بإشراف المدرب هادي ناصر راشد الرمزاني وبقيادة الخيال توماس لوكاسك.

“برايمار”
وفي الشوط الثاني للخيل المهجنة الأصيلة المبتدئة، الدرجة 6، لمسافة 1850م، ساهمت طبيعة الشوط في صعوبة الترشيحات خاصة وانه للخيل المبتدئة، وفي نهاية المسافة كان الفوز للجواد “برايمار” ملك منصور ابراهيم سعد آل محمود الذي حقق المركز الأول بإشراف المدرب قاسم محمد غزلي وبقيادة الخيال تيو باشولو.

“نيما”
في الشوط الأول للخيل العربية الأصيلة من الإنتاج المحلي، المبتدئة والفائزة بسباق، لمسافة 1850م، عادت المهرة “نيما” ملك جاسم بن علي بن محمد عبد الله العطية للفوز مجددا بتحقيقها الفوز الثاني على التوالي بإشراف المدرب سالم فدغم الهاجري وبقيادة الخيال القطري علي خالد المسلم بعدما سبق وحققت فوزها الأول في مشاركاتها السابقة، وكانت في شوط للتكافؤ على هذا المضمار ولهذه المسافة، والأولى لها على المضمار العشبي، وجاء ثانيا المهر “الجنود” ملك خليفة بن شعيل الكواري بفارق ربع طول فقط.