“يزيد” يطير بسيف قطر الذهبي إلى أم قرن

 

قام سعادة عيسى بن محمد المهندي، رئيس مجلس إدارة نادي السباق والفروسية، وناصر بن شريدة الكعبي، الرئيس التنفيذي للنادي بتتويج الفائزين في سباق سيف قطر الذهبي الذي أقيم على المضمار العشبي بنادي السباق والفروسية الخميس 4 إبريل 2019، وشهد السباق إقامة  8 أشواط قوية ومثيرة بين أقوى الجياد مع تنوع الجوائز وفئات الجياد المشاركة، واسفر الشوط الرئيسي على سيف  قطر الذهبي للخيل العربية الاصيلة من الفئة الأولى عمر 4 سنوات فما فوق لمسافة  2000م، عن فوز المهر “يزيد” ملك أم قرن وبإشراف المدرب ألبان دو ميول وبقيادة الخيال أوليفييه بلييه، وجاء في المركز الثاني للشوط الرئيسي الجواد “غزوان” ملك سمو الشيخ محمد بن خليفة آل ثاني وبإشراف المدرب جوليان سمارت وبقيادة الخيال تيو باشولو، واحتل المركز الثالث الجواد “طيف” ملك أم قرن وبإشراف المدرب ألبان دو ميول وبقيادة الخيال رونن توماس.

 

وبالإضافة إلى الشوط الثامن والرئيسي، فقد اشتمل السباق على 7 أشواط أخرى جاءت نتائجها على النحو التالي

 “غولد عامر” أول الفائزين في السباق

في الشوط الأول المخصص للخيل العربية الأصيلة المبتدئة عمر 3 – 6 سنوات لمسافة 1400م، قدم المهر “غولد عامر” ملك أم قرن أداءً قوياً أكد به التوقعات التي رشحته لأن يكون مصدراً رئيسياً للخطورة، وبالفعل تمكن من الفوز بهذا الشوط بإشراف المدرب ألبان إيلي ماري دو ميول وبقيادة الخيال رونن توماس، في إشارة قوية إلى تصاعد منحنى أدائه بعدما جاء في مركز الوصيف في شوط للخيل المبتدئة لمسافة 1600م الشهر الماضي.

 

“إيه جي إس معدي” يهدى السيف الفضي لمربط الجريان

وفي الشوط الثاني على سيف قطر الفضي للخيل العربية الأصيلة عمر 4 سنوات، لمسافة 1850م، أثبت “المهر” إيه جي إس معدي” ملك مربط الجريان جدارته وبأنه كان يستحق الترشيح للمنافسة بقوة على الفوز بهذا الشوط، وبالفعل تمكن من انتزاع السيف الفضي بإشراف المدرب هادي ناصر راشد الرمزاني وبقيادة الخيال رونن توماس، الذي أحرز بذلك فوزه الثاني على التوالي في السباق، وجاءت في المركز الثاني المهرة “تبوك” ملك الريان ريسينق وبإشراف المدرب حمد أحمد المالكي الجهني وبقيادة الخيال إدواردو بدروزا، وجاء في المركز الثالث المهر “دو أوكو بي” ملك محمد خليفة ثاني راشدي السويدي وبإشراف المدرب هادي ناصر راشد الرمزاني وبقيادة الخيال فالح بوغنيم.

 

“اللوسيل” بطل الشوط الثالث

وفي الشوط الثالث المخصص للخيل المهجنة الأصيلة من الإنتاج المحلي لمسافة 1850م، كان الفوز للمهر المتميز “اللوسيل” ملك مربط الجريان الذي قدم أداءً قوياً حصد به قمة الشوط بإشراف المدرب هادي راشد ناصر الرمزاني وبقيادة الخيال رونن توماس، الذي أحرز ثلاثية نارية بفوزه بأول 3 أشواط في السباق، بينما كان هذا الفوز الثاني في السباق لكل من المالك والمدرب، وواصل “اللوسيل” تميزه بعدم خروجه عن أحد المراكز الثلاثة في جميع مشاركاته حتى الآن، مؤكداً أيضاً قدرته على الأداء الجيد والفوز على أي مسافة.

 

“أنيما روك” يرد الاعتبار ويفوز بجائزة سيلين للسرعة

وفاز بالشوط الرابع على جائزة سيلين للخيل المهجنة الأصيلة عمر 3 سنوات فما فوق، الدرجة 1، لمسافة 1200م، المهر “أنيما روك” ملك خليفة بن شعيل الكواري، الذي يقدم بالفعل موسماً جيداً وتمكن من اعتلاء قمة الشوط وإحراز الفوز بإشراف المدرب جاسم محمد غزالي جهرمي وبقيادة الخيال تيو باشولو، والتغلب على “إز ذات رايت” على عكس نتيجة هذا الشوط العام الماضي، ليثبت “أنيما روك” أنه من أفضل جياد أشواط السرعة في الدوحة هذا الموسم، وجاء في المركز الثاني المهر “توب فيس” ملك محمد خليفة ثاني راشد السويدي وبإشراف المدرب هادي ناصر راشد الرمزاني وبقيادة الخيال فالح بوغنيم، وفي المركز الثالث الجواد “إتوريو” ملك محمد ناصر راشد الرمزاني النعيمي وبإشراف المدرب هادي ناصر راشد الرمزاني وبقيادة الخيال توماس لوكاسك.

 

“عاهل” بطل جائزة قطر الفضية

وفاز بالشوط السادس على جائزة قطر الفضية للخيل العربية الأصيلة من الإنتاج المحلي عمر 4 سنوات فما فوق لمسافة 1600م، المهر “عاهل” ملك أم قرن وبإشراف المدرب ألبان إيلي ماري دو ميول الذي أحرز بذلك فوزه الثاني في السباق وبقيادة الخيال رونن توماس الذي حقق بذلك فوزه الرابع في السباق، وبالفعل جاء الشوط قوياً ومتميزاً للغاية وقدم “عاهل” أداءً قوياً حصد به الفوز في مواجهة منافسيه، وجاء في المركز الثاني الجواد “مهلب النايف” ملك النايف ريسنغ وبإشراف المدرب جاسم محمد غزالي جهرمي وبقيادة الخيال هاري بنتلي، وفي المركز الثالث المهرة “شرسة” ملك سمو الشيخ محمد بن خليفة آل ثاني وبإشراف المدرب جوليان كولن جون سمارت وبقيادة الخيال تيو باشولو.

 

“ذا بلو آي” بطل جائزة قطر الذهبية

وفي الشوط السابع على جائزة قطر الذهبية من الفئة الأولى للخيل المهجنة الأصيلة عمر 4 سنوات فما فوق، الدرجة 1، لمسافة 2200م، فاز الجواد “ذا بلو آي” ملك خليفة بن شعيل الكواري بالشوط والجائزة الكبيرة بإشراف المدرب جاسم محمد غزالي جهرمي الذي أحرز بذلك فوزه الثالث في السباق وبقيادة الخيال هاري بنتلي ليعزز بذلك رصيده الرائع من الفوز والألقاب ويؤكد أنه كان بالفعل المرشح الأول للفوز، وجاء في المركز الثاني المهر “هشم” ملك أم قرن وبإشراف المدرب ألبان إلي ماري دو ميول وبقيادة الخيال أوليفييه بلييه، وفي المركز الثالث الجواد “الجمنت” ملك خليفة بن شعيل الكواري وبإشراف المدرب جاسم محمد غزالي جهرمي وبقيادة الخيال تيو باشولو.